Ads 468x60px

12 Jul 2017

محرري قسم روجآفا في قناة روداو لا يفرقون في نشر أكاذيبهم عن غرفة العمليات التركية التي تقود حملات إعلامية وإستخباراتية ضد الإدارة الذاتية الفدرالية في روجآفا.



محرري قسم روجآفا في قناة روداو لا يفرقون في نشر أكاذيبهم عن غرفة العمليات التركية التي تقود حملات إعلامية وإستخباراتية ضد الإدارة الذاتية الفدرالية في روجآفا.


لم يبقى كذبة أو دعاية معادية إلا ونشروها، إما إن كل ما يقومون به مدفوع من قبل مالكي القناة أو يستخدمون هذه القناة لمآربهم الخاصة. إن كان تصرف محرري قسم روجآفا من تلقاء نفسهم فهذه مصيبة كون هذه الشخصيات تكره الادارة والـ ي ب ك، وإن كان هذا التوجه من مالك القناة الحزب الديمقراطي الكوردستاني- باشور فتلك هي كبرى المصائب .. وفي كلا الحالات ما يقومون به لايقل عن العداء والمحاربة التي تقوم بها المخابرات التركية .. وكاد ان يكون ما يقومون به جزء مهماً من غرفة عمليات الاستخبارات التركية ضد روجآفا..
من ضمن هذه الاخبار التي يروجونها: إن ي ب ك ستسلم عفرين للنظام ..
إبراهيم كابان

No comments:

Post a Comment

 
 
Blogger Templates